Search
Close this search box.
Search
Close this search box.

معنى كلمة غدق في القرآن الكريم

معنى كلمة غدق وأماكن ورودها في القرآن الكريم

 

وردت كلمة (غدق) في مكان واحد: 

قال تعالى: {وَأَن لَّوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاءً غَدَقًا} [الجن: 16]

معنى كلمة (غدق) في الآية:

قيل: الماء الطاهر الكثير النافع الواسع الهني.
وقيل: المال الكثير.
وقيل: الرزق الواسع الكثير.
وقيل: العيش الرغيد الواسع.
وقيل: السعة في الدنيا من كل شيء.

التفسير الإجمالي للآية :

1- قيل الكلام في الآية لكفار قريش فمعناها:

يقسم تعالى فيقول: لو آمن كفار قريش، واستقاموا على شريعة الله واتبعوا الإسلام لأنزلنا عليهم ماءاً كثيراً من السماء، (فقد انقطع عنهم المطر سبع سنين عقاباً لهم من الله وذلك بعد أن هاجر النبي صل الله عليه وسلم إلى المدينة)

2- قيل الكلام في الآية للبشر والجن معاً فمعناها على آمرين:

الأول: يقسم تعالى فيقول: لو آمن الكفار منهم واتبعوا دين الإسلام وساروا في طريق الهدى لأنزلنا عليهم أمطاراً من السماء كثيرة ووسعنا عليهم رزقهم وأكرمناهم بالمال الكثير وأعطيناهم من خيرات الدنيا العديدة ونعمها الوفيرة.

الثاني: يقسم تعالى فيقول: لو أن الكفار منهم استمروا على الطريقة التي هم عليها من معصية الله والكفر به لأعطيناهم من خيرات الدنيا وأرزاقها الواسعة ابتلاء واستدراجاً لهم حتى يفتنوا بها فنعذبهم في الدنيا والآخرة.

وفي الحديث أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَعَثَ أَبَا عُبَيْدَةَ بْنَ الجَرَّاحِ إِلَى البَحْرَيْنِ يَأْتِي بِجِزْيَتِهَا، وَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ هُوَ صَالَحَ أَهْلَ البَحْرَيْنِ، وَأَمَّرَ عَلَيْهِمُ العَلاَءَ بْنَ الحَضْرَمِيِّ، فَقَدِمَ أَبُو عُبَيْدَةَ بِمَالٍ مِنَ البَحْرَيْنِ، فَسَمِعَتِ الأَنْصَارُ بِقُدُومِ أَبِي عُبَيْدَةَ، فَوَافَتْ صَلاَةَ الصُّبْحِ مَعَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، فَلَمَّا صَلَّى بِهِمُ الفَجْرَ انْصَرَفَ، فَتَعَرَّضُوا لَهُ، فَتَبَسَّمَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حِينَ رَآهُمْ، وَقَالَ: «أَظُنُّكُمْ قَدْ سَمِعْتُمْ أَنَّ أَبَا عُبَيْدَةَ قَدْ جَاءَ بِشَيْءٍ؟»، قَالُوا: أَجَلْ يَا رَسُولَ اللَّهِ، قَالَ: «فَأَبْشِرُوا وَأَمِّلُوا مَا يَسُرُّكُمْ، فَوَاللَّهِ لاَ الفَقْرَ أَخْشَى عَلَيْكُمْ، وَلَكِنْ أَخَشَى عَلَيْكُمْ أَنْ تُبْسَطَ عَلَيْكُمُ الدُّنْيَا كَمَا بُسِطَتْ عَلَى مَنْ كَانَ قَبْلَكُمْ، فَتَنَافَسُوهَا كَمَا تَنَافَسُوهَا وَتُهْلِكَكُمْ كَمَا أَهْلَكَتْهُمْ»

3- قيل الكلام في الآية للجن خاصة فمعناها:

يقسم تعالى فيقول: لو أن أبوهم (إبليس) استقام واستمر على عبادة الله، وسجد لآدم، ولم يكفر، وتبعه أولاده على الإسلام لأنعمنا عليهم، ورزقناهم من خيرات الدنيا ونعيمها الكثير.

معنى كلمة (غدق) لغوياً:

{الغدق}: بفتح الغين وفتح الدال، أو: بفتح الغين وكسر الدال، ومعناهما الماء الغزير الكثير.
والماء الغدق: هو الكثير في لغة العرب.
ومنه الغيداق للماء الكثير وللرجل الكثير العدو، والكثير النطق.
ويقال: غدقت عينه تغدق أي هطل دمعها، أو كثر ماؤها فهي غدقة وأغدقت إغداقاً كذلك.


المصادر:

  • تفسير ابن كثير
  • تفسير الطبري
  • تفسير القرطبي
  • تفسير البغوي

 

المزيد :

مشاركة
مشاركة
مشاركة
مشاركة
مشاركة

قد يعجبك أيضاً

1 فكرة عن “معنى كلمة غدق في القرآن الكريم”

اترك تعليقاً

تابعونا على الفيسبوك

انضم الى المجموعة العامة

انضمي الى مجموعة النساء

Scroll to Top
Mafaza نود أن نظهر لك إشعارات بآخر الأخبار والتحديثات.
لاحقاً
تفعيل الإشعارات